من نحن ؟ | فريق العمل | للاتصال بنا

مجتمع

الأولمبياد الخاص المغربي يحصد 18 ميدالية بالألعاب الإفريقية الأولى

نشر

بمشاركة 42 دولة إفريقية، و800 رياضي من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومنطقة إفريقيا، تم تنظيم الألعاب الإفريقية الأولى بالقاهرة خلال الفترة ما بين 23 و 30 يناير 2020، حددت فيها الجهة المنظمة أن تجرى المنافسات في أربع رياضات هي: كرة القدم، وكرة السلة، وألعاب القوى، والبوتشي. على أن جميع المشاركات يجب أن تكون ولأول مرة متساوية بين فئتي الذكور والإناث.

وشارك المغرب في هذه التظاهرة الرياضية الهامة بثلاث رياضات هي: كرة السلة، وألعاب القوى، والبوتشي. وخلال هذه المنافسات أبلى الرياضيون البلاء الحسن، حيث أبرزوا ما يتوفرون عليه من قدرات وإمكانات جعلتهم يحتلون مراتب متقدمة في الرياضات التي تباروا فيها.

وهكذا في كرة السلة ذكور، انتصر الفريق المغربي على الفريق المصري في المباراة النهائية، وبذلك حصل على الميدالية الذهبية، وفي كرة السلة إناث، كانت النهاية كذلك مغربية مصرية، حيث تفوق الفريق المغربي واحتل المركز الأول وبذلك فاز بالميدالية الذهبية.

وتوزعت باقي الميداليات المغربية بين ألعاب القوى (3 ذهبيات و2 فضيتين و5 نحاسيات)، والبوتشي (ذهبية واحدة و5 فضيات و7 برونزيات).

وبذلك يكون مجموع الميداليات المحصل عليها كالتالي، 18 ميدالية موزعة بين 6 ذهبيات، و5 فضيات و7 برونزيات.

يشار إلى أن الأولمبياد الخاص المغربي شارك في القمة الإقليمية للشباب القادة، حيث قدموا من خلاله مقترحا لتطوير وإشعاع برامج الأولمبياد الخاص في المغرب، وقد أشرف على تأطير القمة خبراء دوليون. ويروم المقترح المغربي تحسين جودة الخدمات التي يقدمها البرنامج المغربي للاعبين. كما شاركت طبيبة مغربية متخصصة في طب الأذن والأنف والحنجرة في تأطير البرنامج الصحي الذي ينظم على هامش الألعاب والذي تجرى خلاله فحوصات طبية لكل الرياضيين في الاختصاصات التالية: طب العيون – طب الأسنان – الأذن والأنف والحنجرة – صحة الأقدام – التغذية.

يذكر أن الأولمبياد الخاص المغربي تمكن من انتزاع بطاقة المشاركة في الألعاب العالمية الشتوية التي ستجرى بالسويد في 2021، بعدما احتل الرتبة الثانية، ذكورا وإناثا، على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، في رياضة الفلوربول.

شــاهد أيضا

Copyright © 2019 Zen communication - Tous droits réservés